أنشأ مشروع الوحدة والتنوع في الطبيعة والمجتمع للعمل على استدامة النظم البشرية والطبيعية، الممول من مبادرة السلام الاوروبية على فترة ثلاث سنوات، منذ عام 2020 حتى عام 2023، من خلال تنفيذ انشطة تعزز التنوع (الزراعي والبشري والطبيعي).تقوم الفكرة الاساسية لهذا المشروع على زيادة الاحترام للانسان والطبيعة و لبعضنا البعض (بغض النظر عن الخلفية ، الجنسية ، العرق، إلخ).

تتعاون الثلاث المؤسسات التالية  في مجالات البحث والخدمات والحماية والتعليم من أجل تعزيز الوعي البيئي والبشري لتغيير السلوك، وذلك عبر إنشاء ثلاثة مراكز إقليمية: مركز التنوع الحيوي – Biodiversity  Center (BC) ، ومركز التنوع البشريHuman Diversity Center  -(HDC) ، ومركز التعليم -Education Center (EC) .

أهداف المشروع:

  1. تأسيس و انشاء المراكز الثلاث (BC, HDC, EC) لتعزيز القدرات الإقليمية في مجال البحث وبناء القدرات البشرية من أجل الحفاظ على التنوع البشري والحيوي.
  2. استدامة الروابط والتعاون بين الخبراء  والجهات ذات العلاقة في مجالات البحث والتعليم والبيئة والتنوع الحيوي والزراعة والأنثروبولوجيا والتراث الثقافي والذي يؤدي إلى استدامة  المجتمعات البشرية والطبيعية.
  3. تغيير السلوك بين طلاب المدارس والجامعات وكذلك المجتمع ككل حول قضايا التنوع والاستدامة (البشرية والطبيعية).

الفئات المستهدفة:

– طلاب المدارس والجامعات

– المعلمين (في الكليات والجامعات والمدارس)

– الباحثين

– السلطات المحلية وخاصةً  الجهات المختصة بالشؤون البيئية

– المجتمع بأكمله وخاصة  الفئات المهمشة (القرى النائية والأقليات المحرومة والنساء والأطفال)

– البيئة المحلية المحيطة(Flora and Fauna)