جمعية الجليل ضمن مشروع ديسكوت DECOST

 

تعتبر إدارة النفايات الصلبة بمثابة حجر الزاوية في الجهود المبذولة لضمان بيئة صحية من الممكن العيش فيها، كما أن لإدارتها تحدي كبير، حيث لا يمكن إقامة مدينة مستدامة دون وجود إدارة رشيدة للنفايات. تتأثر إدارة النفايات الصلبة بمدى النمو والكثافة السكانية بالإضافة الى الجانب المتحضر والسياحي للمدن في العالم .

من هنا جاء مشروع ديكوست DECOST والذي يهدف  إلى تطوير  نظام جديد متكامل ولا مركزي ( مستوى البيت والحارة ) لإدارة النفايات العضوية الصلبة، ابتداءً من الجانب التوعوي لتقليص هدر الطعام  والنفايات العضوية، مرورًا بإعادة تدوير النفايات العضوية وتحويلها إلى سماد ثم الاستفادة من هذا كُله في نُظم الزراعة الحضريّة،

يضم مشروع ديكوستDECOST   العديد من المؤسسات الواسعة والفاعلة من وكالات النفايات، البلديات ومراكز البحوث في 6 دول مختلفة منها ثلاثة دول البحر المتوسط ( فلسطين، الاردن واسرائيل ) ودول اوروبية ( اسبانيا، ايطاليا واليونان).

من ضمن أهداف المشروع أيضًا،  تنفيذ خطط لإدارة متكمالة للنفايات الصلبة في 4 بلديات مختلفة من أجل الحد من هدر الطعام والاستفادة من معالجة 1500-2000 طن من النفايات العضوية في السنة من خلال استخدام السماد العضوي المنتج في مشاريع الزراعة الحضرية.

يأتي دور ستعمل جمعية الجليل في إطار المشروع ديكوستDECOST   بالعمل على تحليل وتقييم أداء المشروع في المُدن المختلفة ومن ثم اجراء تحليل للسوق و فحص النجاعة الاقتصاديّة له. كما وستحدد جمعية الجليل  الاحتياجات الرئيسية في هذا القطاع و ستطور خُطّة توجيهيّة (Replication and transferability plan) لتحسين إمكانيّة نقل وإعادة تطبيق هذه التجربة في بلدات أخرى مستقبلًا.